أمريكا تفرض عقوبات على شرطة الاحتياطي المركزي السودانية

المصدر: فريق التحرير

فرضت الولايات المتحدة ، يوم الإثنين ، عقوبات على الشرطة السودانية بسبب “انتهاكات خطيرة لحقوق الإنسان” واتهمتها باستخدام القوة المفرطة ضد متظاهرين يحتجون سلميا على الانقلاب العسكري في البلاد.

وزارة الخارجية والخزانة الأمريكية في بيان إن الشرطة الاحتياطية كانت في وزارة الخارجية والأمن السودانية التي لجأت إلى “الرد العنيف” على الاحتجاجات في الخرطوم ، واتفيا لما أوردته وكالة “رويترز”.

حلوة وحل الحكومة ، واعتقل عددا كبيرا من المدنيين.

.

وفي 14 مارس / آذار الجاري ، قال عضو مجلس السيادة في السودان الهادي إدريس ، إن البلاد تمر بأزمة سياسية كبيرة “أفرزت تداعيات سلبية على مجمل الأوضاع الاقتصادية والاجتماعية والاجتماعية.

جاء ذلك خلال زيارة إدريس إلى مقر بعثة الأمم المتحدة الخطوات والجهود التي تقوم بها مهمة مرسلة من مهمة مرسلة إلى اتفاق مرسى هذه القوات.

اسم العضو مجلس السيادة السوداني، “إرسال بريد إلكتروني إلى منطقة التجارة الإلكترونية”

مجلس السيادة عضو مجلس الإدارة السوداني دعمه للواتوات التي تعمل بها الأمخطمية وتسهيل مهمتها ، مرحبا بأي خطوات وجهود في التنسيق السياسي بين الفرقاء السود.

وفي 14 مارس / آذار أيضا ، أيضا ، أصدرت محكمة في العاصمة السودانية الخرطوم ، أحكاما متفاوتة بالسجن والطرد من الخدمة على 6 ضباط بالقوات ، بعد إدانتهم بالتورط في محاولة انقلابية ضد السلطة الفلسطينية.

وقال المتحدث باسم القوات المسلحة السودانية ، إن محكمة عسكرية خاصة برئاسة اللواء حقوقي عبدالباسط محمد إبراهيم أسدلت ، الستار على قضية ما عرف “بانقلاب هاشم عبد المطلب” بعد أكثر من سنتين المحاكمة.

جنه جنه جنوني ، جنه جنوني ، جنه جنوني

شارك

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى