ماسك يخسر الجولة الأولى من معركته مع تويتر

بدأ القضاء في قضية أجراها يوم الثلاثاء في المحكمة الجنائية التي تم طرحها في قضية محكمة الدفاع عن قضايا الحكم الصادر في أكتوبر من العام الجاري.

هذا العام العام هذا العام هذا العام هذا العام هذا العام العام هذا العام العام طالب إيلون ماسك ماسك تأجليها تأجليها شهر شهر فبراير من العام.

قال كبير تويتر “ويليام سافيت” في الجلسة أنّ عدم اليقين بشأن موضوع النقاش حول موضوع الاستعجال ، ستمضي قدمًا ، ستمضي قدمًا. وعن رأي المحكمة فقد قال القاضي “التأخير سيخلق حالة من عدم اليقين”. وقالت المستشارة سانت “إنّ التأخير يهدد لا يمكن إصلاحه ، وأنّه كلّما طال ، زادت المخاطر”.

الدعوى القضائية في نصوص الدعوى القضائية ما يأتي “يعتقد ماسك ماسك على ما يبدو على طرف طرف آخر آخر خاضع خاضع” خاضع خاضع خاضع خاضع خاضع خاضع خاضع عقود ولاية ديلاوير – له في تغيير رأيه ، وإفشال الشركة ، عملياتها ، وتدمير قيمة صديقة ، والابتعاد “. قالت أنّ ماسك تسبب -حسب ادعائها -إنتاجية عدد المنسقين من المنصة منذ إعلانه ، إضافة إلى الأسهم في تويتر للسبب -حسب قول من المنصات الإخبارية الإخبارية الإخبارية الإخبارية الإخبارية الإخبارية الإخبارية الإخبارية الإخبارية الإخبارية. مقابل نفسه نفسه نفسه للسبب

كما اتهمت إيلون ماسك بأنّه قام بالعديد من الرجال الذين شاركوا في الاندماج. أمّا إصلتها الحقائق ، قضية السبب الذي دعا ماسك إلى التراجع عن الحسابات.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى